من نحن

جمعية التكافل الخيرية؛ مؤسسة خيرية شعبية تطوعية، غير منتمية لأي حزب ديني أو سياسي، مرخصة من وزارة التنمية الاجتماعية، تعمـل لنخضة الوطــــن وخدمة المواطن من خـــلال محــاور عملهـا الرئيسيــة

محاور عمل الجمعية

المحور التوعوي

يتمثل هذا المحور بعمل برامج توعوية متنوعة هادفة لكل ما هو جديد ومفيد، ولنشر ثقافة التطوع والمبادرة والتعاون والتشارك والمسؤولية المجتمعية من خلال وسائل الاتصال والتواصل الإجتماعي المختلفة

المحور الأجتماعي

يتمثل هذا المحور في رصد الظواهر والسلوكيات السلبية في المجتمع والعمل على معرفة الباحث عليها وعمل فعاليات متنوعة للتحذير منها، وتغريز منظومة القيم في المجتمع

المحور الأغاثي

يتمثل هذا المحور في تقديم المساعدات الإغاثية العاجلة وغير العاجلة شهرية ودورية وموسمية، لتخفيف المعاناة عن المحتاجين وتوفير متطلبات العيش الكريم

  • واستحدثت لجنة رعاية اللاجئين السوريين منذ بدأت أزمة اللجوء إلى الأردن ؛ في مقر خاص بكادر متكامل .
  • بدأ عملها مطلع 2010م في مدينة الرمثا .
  • وحدود عملها المملكة الأردنية الهاشمية .
  • أعضاء هيئتها العامة ثلاثون عضواً ، ومجلس إدارتها سبعة أعضاء .
  • أسسها نخبة من تجار ومتعلمي المدينة ؛ من الشباب المتطوع ، ذكوراً وإناثاً .
  • بدأ عملها الرئيسي بتاريخ (1/6/2010م) – من التاسعة صباحاً إلى الثالثة مساءً يومياً عدا الجمعة .
  • وكانت الشهور الستة الأولى لإعداد خطة العمل ونظامه ومتطلباته ، واختيار المكان وإعداده ، وإعداد موقع الكتروني على الشبكة العالمية (الانترنت) ومواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الاتصال الحديثة الأخرى.
  • وأقامت الجمعية حفلاً جماهيرياً لافتتاحها بتاريخ (17/7/2010م) وبحضور رسمي وشعبي ، وقد وزع في حفل افتتاحها خطة       لـ(10) سنوات تعمل الجمعية لتحقيقها .
  • وتطور عملها الإعلامي حيث أصبح لديها مكتب إعلامي ، وقناة على اليوتيوب ، وصفحة على الفيسبوك ، وإعداد التقارير والفيديوهات والتواصل مع العالم ، ونشر أنشطتها ومشاريعها وبرامجها المختلفة .
  • بلغت مشاريعها الخيرية المقدمة للمستفيدين والمستهدفين (20) مشروعاً في محاور عملها الثلاث .
  • وأعدت مركزاً صحياً شاملاً مطلع عام (2013م) بأعلى معايير الكفاءة وأحدث الأجهزة والأنظمة – مرخصاً من وزارة الصحة الأردنية ، ومعتمد من منظمة الصحة العالمية .
  • وتم فتح مكتبي عمل لها في :
    •  منطقة سهل حوران – فرع الرمثا.
    •  منطقة نعيمة – لواء بني عبيد.
  • وتقدم المساعدات الشهرية ؛ النقدية والعينية لـ(1000) أسرة محتاجة من مختلف الفئات من : (أرامل ، أيتام ، فقراء ، عجزة ، مرضى وغيرهم ) من أبناء المجتمع المحلي في مدينة الرمثا وسهل حوران وبلدة النعيمة ، عدا المساعدات الموسمية والحالات الطارئة .
  • أعدت الجمعية نظاماً خاصاً بموظفيها مصدق من وزارة العمل ، ألحقت جميع موظفيها بالضمان الاجتماعي .
  • أنجزت مشاريع وقفية خيرية وأخرى ربحية استثمارية لتغطية مساعداتها ونفقاتها الإدارية التشغيلية .
  • وأوشكت على بناء أول وأكبر مجمع وقفي خيري في لواء الرمثا .
  • تعمل بكل معايير المهارة والإدارة والتطوير والتحديث لأعضائها وموظفيها ومقارها وأعمالها المختلفة ؛ فهي تجمع بين الأصالة والمعاصرة .
  • شعارها (معاً نُحدث التغيير) .
  • نعمل معاً لحفظ الكرامة الإنسانية من خلال الخدمة المثالية

لجان الجمعية

اللجنة الإعلامية

Click edit button to change this text. Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Ut elit tellus, luctus nec ullamcorper mattis, pulvinar dapibus leo.

لجنة رعاية الأيتام

Click edit button to change this text. Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Ut elit tellus, luctus nec ullamcorper mattis, pulvinar dapibus leo.

اللجنة التوعوية

Click edit button to change this text. Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Ut elit tellus, luctus nec ullamcorper mattis, pulvinar dapibus leo.

اللجنة الاجتماعية

Click edit button to change this text. Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Ut elit tellus, luctus nec ullamcorper mattis, pulvinar dapibus leo.

اللجنة الأغاثية

Click edit button to change this text. Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Ut elit tellus, luctus nec ullamcorper mattis, pulvinar dapibus leo.

اللجنة النسائية

Click edit button to change this text. Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Ut elit tellus, luctus nec ullamcorper mattis, pulvinar dapibus leo.

لجنة رعاية اللاجئين السوريين

Click edit button to change this text. Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Ut elit tellus, luctus nec ullamcorper mattis, pulvinar dapibus leo.